مرآة البلد

ضحايا وجرحى مدنيون بقصف طائرات النظام مدينة طفس شمال درعا

ارتكبت طائرات النظام السوري صباح اليوم الأربعاء 14 حزيران/يونيو 2017، مجزرة جديدة راح ضحيتها ستة مدنيين إضافة لإصابة آخرين بجروح إثر استهداف طفس شمال درعا.

وأفاد ناشطون ميدانيون بأن الطيران الحربي التابعة لنظام الأسد شن أربع غارات جوية تركزت على الأحياء السكنية لمدينة طفس بريف درعا الشمالي ما أسفر عن سقوط ست ضحايا مدنيين وجرح آخرين نقلوا إلى المشافي الميدانية القريبة لتلقي العلاج فضلاً عن دمار واسع طال الأبنية والممتلكات.

كما ألقت مروحيات الأسد ما لا يقل عن 13 برميلاً متفجراً على أحياء درعا المحررة دون ورود أنباء عن خسائر بشرية بالتزامن مع قصف بصواريخ أرض- أرض نوع فيل تسببت بوقوع دمار وأضرار مادية كبيرة.

وتزامن قصف الطيران الحربي والمروحي لمدن وأحياء درعا مع احتدام الاشتباكات بين قوات المعارضة وقوات النظام والميليشيات الموالية لها في حي المنشية والمخيم وسط قصف مدفعي متبادل وفي محاولة من قوات النظام اقتحام الحي والسيطرة عليه بعد أن استقدمت تعزيزات عسكرية كبيرة من أجل هذه المعركة.

قوات النظام شنت خلال الأسابيع الماضية العديد من الهجمات في محاولة للتقدم في حي المنشية واستعادة ما خسرته من نقاط ومواقع في الحي لكن صمود مقاتلي المعارضة وتصديهم لكافة المحاولات الهجومية أوقف تقدم قوات النظام وأجبرها على التراجع بعد مقتل وجرح العشرات من العناصر المهاجمة.

يذكر أن قوات المعارضة أطلقت في شباط الماضي معركة الموت ولا المذلة ضد قوات النظام في حي المنشية وتمكنت من تحرير العديد من المواقع الاستراتيجية والكتل السكنية التي كان عناصر النظام يتحصنون بها.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *