مرآة البلد

غارات جوية روسية تتسبب بخروج مشفى مدينة معرة النعمان بريف إدلب عن الخدمة

تعرضت مدن وبلدات بريف إدلب الخاضع لسيطرة قوات المعارضة السورية، لحملة مكثفة من القصف الجوي والأرضي استهدفت الأحياء السكنية والمراكز الحيوية والبنى التحتية، ما أدى إلى وقوع ضحايا وجرحى فضلاً عن خروج معظم المنشآت الخدمية عن العمل.

وقال أحمد خطيب، مراسل مرآة سوريا في مدينة إدلب، إن الطائرات الحربية الروسية شنت عدة غارات جوية بالصواريخ الفراغية على مشفى السلام في مدينة معرة النعمان، ما أسفر عن وقوع إصابات بين المرضى والكادر الطبي، وحدوث دمار واسع طال البناء والمعدات والأجهزة الطبية، إضافة إلى خروجه عن الخدمة.

واستهدفت الطائرات الحربية بعدة غارات جوية بلدة بابسقا، ما أدى إلى مقتل شخص ووقوع عدد من الجرحى، فيما سقط عدد من الضحايا والجرحى في مدينة جسر الشغور إثر غارات مماثلة.

ويذكر أن بلدة الغسانية بريف إدلب، شهدت يوم أمس قصفاً جوياً بالصواريخ الفراغية، أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص ووقوع عدد من الجرحى.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *