مرآة العالم

فرنسا تدين تفجير حي الراشدين وتدعو إلى محاسبة المسؤولين عنه

أدانت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الأحد 16 نيسان/ أبريل 2017، التفجير الذي استهدف حافلات تقل مدنيين ومسلحين من قريتي الفوعة وكفريا، بريف إدلب الشمالي، أثناء تواجدهم في حي الراشدين بمدينة حلب، حسب وكالة الأنباء الفرنسية (أ.ف.ب)،.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الفرنسية “رومان نادال”، في بيان نقلته الوكالة الفرنسية إن الهجمات التي تشن على المدنيين غير مقبولة أياً كان منفذها، كما طالبت الخارجية الفرنسية بمحاسبة المسؤولين عن هذه الجرائم المشينة، حسب تعبيرها.

ودعا نادال في البيان إلى حماية “الأفراد الذين يجري إجلاؤهم والاحترام الصارم للقانون الإنساني الدولي”.

وكانت قد تعرضت منطقة الراشدين الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السورية يوم أمس السبت لانفجار ضخم هز أرجاء المنطقة قرب تجمع لحافلات تقل أهالي ومسلحي بلدتي كفريا والفوعة الشيعيتين، ما أدى إلى وقوع أكثر من 100 قتيل وإصابة العشرات بينهم عناصر من فصائل المعارضة.

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *