مرآة البلد

فصائل المعارضة تصد هجوم قوات الأسد وتدمر دبابتين لها في حوش الفارة بالغوطة الشرقية

شنت قوات النظام والميليشيات الموالية لها اليوم الخميس 28 تموز/ يوليو 2016، هجوماً عنيفاً على القطاع الشرقي للغوطة الشرقية، في محاولة منها للسيطرة على بلدة حوش الفارة.

وتأتي هذه الحملة بالتزامن مع تنفيذ الطيران الحربي للعديد من الغارات بالصواريخ الفراغية، واستهداف المنطقة بقذائف المدفعية الثقيلة، ما ألحق دماراً واسعاً في الممتلكات.

وأكد ناشطون ميدانيون اندلاع اشتباكات قوية على المحورين الشرقي والشمالي لحوش الفارة، تمكنت خلالها فصائل المعارضة من التصدي لقوات النظام، وإجبارها على التراجع، بعد تكبيدها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

كما أعلن “جيش الإسلام” عبر موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت، عن تدمير دبابتين لقوات النظام من طراز T72، ومقتل طواقمهما، إثر استهدافهما بقذائف مضادة الدروع.

يذكر أن القطاع الشرقي للغوطة المحاصرة يشهد محاولات تقدم مستمرة لقوات النظام، بعد سيطرتها على بلدة ميدعا، وسط حركة نزوح كبيرة للأهالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *