مرآة البلد

فصائل درع الفرات تسيطر على بلدة أخترين في ريف حلب الشمالي

واصلت فصائل المعارضة العاملة ضمن عملية درع الفرات والمدعومة من الجيش التركي اليوم الخميس 6 تشرين الأول/أكتوبر 2016، هجومها على مواقع تنظيم الدولة بريف حلب الشمالي، لتحرز تقدماً جديداً في المنطقة.

وأفاد ناشطون، أن مقاتلي درع الفرات تمكنوا من بسط سيطرتهم التامة على مدينة أخترين بريف حلب الشمالي بعد اشتباكات دارت بين تنظيم الدولة من جهة والفصائل المعارضة من جهة أخرى، تكبد خلالها الطرفان خسائر بشرية في صفوفهما، وسط قصف مدفعي تركي طال مناطق تنظيم الدولة كما تمكن مقاتلو المعارضة من أسر خمسة عناصر تابعين للتنظيم.

وأضاف ناشطون أن عناصر التنظيم بدأوا الانسحاب من بلدات احتيملات وصوران ودابق وأرشاف خوفاً من الوقوع تحت حصار الفصائل المقاتلة.

وكانت فصائل عملية درع الفرات أعلنت، الثلاثاء الماضي، سيطرتها على قرية تركمان بارح ومزارعها، جنوب غرب  بلدة  الراعي، بعد معارك مع تنظيم  الدولة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *