مرآة البلد

فصائل معارضة تطلق معركتي “فإنكم الغالبون و “بشر الصابرين” في ريف اللاذقية

أطلقت عدة فصائل معارضة صباح اليوم الخميس 6 نيسان/أبريل 2017 معركتين جديدتين تحت عنوان ” فإنكم غالبون ” و ”وبشّر الصابرين” بهدف محاربة قوات النظام في مناطق جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

وتقود هيئة تحرير الشام غرفة عمليات “فإنكم الغالبون” بالتعاون مع “الحزب التركستاني” وبدأت العمليات العسكرية بتمهيد مدفعي وقصف بالأسلحة الثقيلة تركزت على مواقع ونقاط قوات النظام والميليشيات الموالية لها في محاور بلدة كبانة بمنطقة الجب الأحمر وعدد من التلال الخاضعة لسيطرة قوات النظام في جبل الأكراد.

وبالتزامن مع معركة “فإنكم الغالبون” ستعمل عدة فصائل معارضة تابعة للجيش الحر منها:”الفرقة الوسطى – الفرقة الأولى الساحلية – الفرقة الثانية الساحلية – جيش النصر – فيلق الشام” ضمن غرفة عمليات ”وبشّر الصابرين” حيث بدأت صباح اليوم بالتمهيد بالأسلحة الثقيلة والقصف على مواقع ونقاط قوات النظام المتمركزة في مناطق كنسبا وتلة رشا وقلعة شلف وباقي النقاط من محاور جبل الأكراد .

وتأتي أهمية معركتي” فإنكم غالبون ” و”وبشّر الصابرين” في التخفيف عن مقاتلي المعارضة الذين يتصدون لقوات النظام على جبهات ريف حماة الشمالي.

وكانت قوات المعارضة أطلقت في تشرين الأول الماضي “غزوة عاشوراء” وهاجمت مواقع عسكرية تابعة للنظام في أكثر من محور في ريف اللاذقية.

يذكر أن قوات النظام استطاعت التقدم في ريف اللاذقية الشمالي وسيطرت العام الماضي على بلدتي كنسبا وسلمى بعد معارك قوية مع قوات المعارضة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *