مرآة البلد

قسد تتابع تقدمها وتسيطر على قرية جديدة قرب الرقة

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الاثنين 22 أيار /مايو 2017، عن تقدمها وسيطرتها على قرية شمال غرب مدينة الرقة، مساء أمس، عقب معارك دارت بينها وبين تنظيم الدولة في إطار المرحلة الرابعة لحملة غضب الفرات، لتقترب بذلك من سد البعث.

وأفادت قوات سوريا الديمقراطية على حسابها في موقع “فيسبوك” أن قواتها تمكنت من السيطرة على قرية السلحبية الغربية بعد أن كانت قد سيطرت على السلحبية الشرقية في وقت سابق، كما عثرت على مدافع هاون وطائرة استطلاع وبعض الأسلحة أثناء عملية تمشيط القرية.

وتكون القوات الكردية بذلك قد وصلت إلى مشارف سد البعث حيث باتت على مسافة أقل من 2 كم من السد، ثالث أكبر السدود السورية بريف الرقة الغربي.

وأضاف ناشطون على صفحات التواصل الاجتماعي، أن 31 عنصراً من تنظيم الدولة قتلوا خلال يومين من الاشتباكات في السلحبية الغربية، وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية من سحب 11 جثة منهم.

من جهة أخرى، تستمر الاشتباكات بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية منذ يوم أمس في قرى حمرة ناصر وحمرة البلسم، حيث تمت محاصرة مسلحي تنظيم الدولة في الأخيرة، كما أسفرت الاشتباكات عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين

والجدير بالذكر أن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من قبل قوات التحالف الدولي، تسعى للتقدم إلى مدينة الرقة، أكبر معاقل تنظيم الدولة في سوريا، بعد سيطرتها على مدينة الطبقة في ريف الرقة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *