مرآة البلد

قنابل النابالم الحارقة تودي بحياة شخصين في مدينة جسر الشغور بريف إدلب

استهدفت الطائرات الحربية الروسية الثلاثاء 11 نيسان/ أبريل 2017 بقنابل النابالم المحرمة دولياً مدناً وقرى بريف إدلب الخاضع لسيطرة قوات المعارضة السورية، موقعة ضحيتين وعدد من الإصابات بين المدنيين.

وقال ناشطون ميدانيون، إن الطائرات الحربية شنت عدة غارات جوية بقنابل النابالم الحارقة على قرية بزيت ومدينة جسر الشغور، ما أدى إلى مقتل شخصين اثنين بينهم امرأة ووقوع عدد من الجرحى حالتهم حرجة ما يرجح ارتفاع حصيلة الضحايا، فضلاً عن نشوب حرائق واسعة.

وسارعت فرق الدفاع المدني إلى الأماكن المستهدفة ﻹخماد الحرائق وسحب الجثتين ونقل المصابين إلى المراكز الطبية ذات الإمكانيات المحدودة.

وتعرضت مدينتا كفرنبل وسراقب وبلدتا معرة حرمة وحيش وقرى سنغر واشتبرق وبشلامون لغارات جوية بمختلف أنواع الصواريخ والقنابل.

كما سقط يوم أمس عشر إصابات بين المدنيين، إثر قصف روسي استهدف بلدة تل الذهب.

ويذكر أن معظم مدن وبلدات ريف إدلب، تشهد استهدافات جوية وأرضية مكثفة على المناطق السكنية والمنشأت الصحية والخدمية والطرق المفصلية، أدت إلى وقوع ضحايا وجرحى ودمار واسع طال الأبنية والممتلكات.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *