مرآة البلد

قوات المعارضة تشن هجومًا استباقيًا و تحرر حاجزي الشلاح و القناطر في الزبداني

شنت قوات المعارضة السورية في مدينة الزبداني بريف دمشق هجومًا استباقيًا على معاقل قوات النظام في أطراف المدينة، و ذلك بعد إعلان الأخيرة عن نيتها البدء باقتحام المدينة المحاصرة.

و أفاد مراسلنا في ريف دمشق أنّ مقاتلي المعارضة شنّوا الليلة الماضية هجومًا استباقيًا و مباغتًا على حاجز “الشلاح” شمال شرق المدينة، و الذي يعدّ من أكبر الحواجز العسكرية التابعة للنظام و ميليشياته في المنطقة.

و ذكر أن مقاتلي المعارضة استطاعوا قتل كل من كان في هذا الحاجز، و اغتنام ما فيه من أسلحة ثقيلة و خفيفة و ذخائر.

كما تابع المعارضون هجومهم صباح اليوم، و تمكنوا من السيطرة على حاجز “القناطر” و قتل من كان فيه من عناصر تابعة للنظام و لميليشيات حزب الله اللبناني.

من جهته ردّ النظام بقصف المدينة بقذائف المدفعية و الهاون، كما شنّت مقاتلاته الجويّة غارات مكثّفة استهدفت خلالها عشوائيًا منازل المدنيين، و قد أحصى الناشطون حتى ظهر اليوم سقوط 44 برميلًا متفجرًا، و 27 صاروخًا، استهدفت كافة أحياء المدينة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *