مرآة البلد

قوات المعارضة تقتل العشرات من عناصر قسد وجيش الأسد في معارك شرقي وغربي حلب

تمكنت قوات المعارضة , اليوم الثلاثاء 13 حزيران/يونيو 2017 , من تنفيذ عملية نوعية بقتل عشرات العناصر من الميليشيات الكردية وقوات النظام إثر محاولاتهما التقدم في ريفي حلب الشرقي والغربي إضافة لسقوط جرحى في صفوف المدنيين بقصف الميليشيات الكردية غربي حلب.

وأفاد ناشطون ميدانيون بأن مقاتلي المعارضة السورية تمكنوا من التسلل إلى مواقع متقدمة في قرية «تفريعة» شرقي حلب، وقتلوا ثلاثة عناصر من قوات النظام واستولوا على أسلحتهم وذخائر نوعية عائدة لهم.

كما أعلنت فصائل معارضة ، تمكنها من قتل 35 عنصراً من قوات سوريا الديمقراطية إضافة لجرح آخرين خلال محاولة هجومية شنتها تلك القوات بهدف اقتحام لمواقعها على محوري مدينة دارة عزة وقلعة سمعان بريف حلب الغربي حيث تبادل الطرفان القصف بكافة أنواع الأسلحة دون إحراز أي تقدم من قبل تلك الميليشيات.

واستهدفت الميليشيات الكردية بقذائف المدفعية مدينة دارة عزة ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين تم نقلهم إلى النقاط الطبية القريبة  فضلاً عن وقوع دمار واسع طال الأبنية السكنية والمحال التجارية في المدينة والممتلكات العامة.

وتشهد قرى ومناطق ريف حلب الغربي والشرقي الخاضعة لسيطرة المعارضة قصفاً مدفعياً مكثفاً من قبل الميليشيات الكردية في محاولة منها للسيطرة على تلك المناطق وطرد عناصر المعارضة منها بالتزامن مع قصف تركي يستهدف مواقع ونقاط تلك الميليشيات.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات الموالية لها كانت قد سيطرت مؤخراً على عدد من القرى والمناطق شرقي حلب كان أبرزها دخول مسكنة التي انسحب منها تنظيم الدولة دون قتال إضافة لعشرات القرى ضمن الحدود الإدارية لمحافظة الرقة قام تنظيم الدولة بتسليمها لقوات النظام دون أي مواجهات بالتزامن مع دخول الميليشيات الكردية وتقدمها في مدينة الرقة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *