مرآة البلد

قوات المعارضة تكبد قوات النظام خسائر في العتاد والأرواح في حي المنشية بدرعا

تجددت الاشتباكات, اليوم الاحد 11 حزيران/يونيو 2017بين قوات المعارضة وقوات النظام والميليشيات المساندة لها على جبهتي حي المنشية والمخيم بمدينة درعا ما أدى لوقوع خسائر بشرية وعسكرية في صفوف القوات المهاجمة.

وقال ناشطون ميدانيون إن مقاتلي المعارضة تصدوا لهجمات قوات النظام المدعومة بالميليشيات الإيرانية على حي المنشية في محاولة لاقتحامه والسيطرة على المواقع التي خسرتها القوات المهاجمة في الحي حيث اندلعت اشتباكات بين الطرفين وسط تبادل القصف بكافة أنواع الأسلح.

وقالت غرفة عمليات البنيان المرصوص إن قواتها تمكنت من تكبيد قوات النظام قتلى وجرحى بينهم عناصر من حزب الله اللبناني.

ونشرت غرفة العمليات أسماء ستة قتلى من قوات النظام سقطوا خلال الاشتباكات في حي المنشية والمخيم بمدينة درعا إضافة لخسائر عسكرية كبيرة.

وشنت الطائرات الحربية التابعة لنظام الأسد عدة غارات جوية تركزت على أحياء درعا المحررة كما ألقت مروحيات النظام براميل متفجرة وألغام بحرية على الأحياء المحررة ومواقع الاشتباكات بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي طال الأيحاء السكنية في درعا وبلدة النعيمة متسبباً بوقوع دمار واسع في الأبنية والممتلكات.

وكانت فصائل المعارضة قد أكدت اليوم تمكن مقاتليها من إصابة طائرتين مروحيتن إثر استهدافهما بمضادات الطيران شرق درعا وأجبرتا على الهبوط في مطار «الثعلة» العسكري بريف السويداء.

يذكر أن قوات النظام استقدمت مؤخراً تعزيزات عسكرية كبيرة إلى درعا للمشاركة في معركة حي المنشية في محاولة لاسترجاع كامل نقاط ومواقع حي المنشية من قوات المعارضة إلا أن تلك الهجمات تلقى مقاومة من مقاتلي المعارضة الذين يكبدون القوات المهاجمة خسائر في العتاد والأرواح ضمن معركة الموت ولا المذلة التي أطلقتها المعارضة في شهر شباط الماضي.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *