مرآة البلد

قوات النظام تكثف غاراتها الجوية على ريف حماة… وقوات المعارضة ترد بقصف مدفعي

واصلت المقاتلات الحربية والمروحية الثلاثاء 18 نيسان/ أبريل 2017 غاراتها الجوية المكثفة على مدن وبلدات ريف حماة الشمالي الخاضعة لسيطرة قوات المعارضة السورية.

وقال ناشطون ميدانيون، إن الطائرات الحربية والمروحية تناوبت على استهداف مدينة طيبة الإمام بغاراتها الجوية مستخدمة البراميل المتفجرة والصواريخ الفراغية وأخرى محملة بقنابل النابالم الحارقة، وتزامن ذلك مع قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد المتمركزة في جبل زين العابدين. ما أسفر عن نشوب حرائق وحدوث دمار واسع.

وتعرضت مدن حلفايا واللطامنة وكفرزيتا لقصف جوي بمختلف أنواع الأسلحة، أدى إلى وقوع أضرار مادية كبيرة.

واستهدفت قوات الأسد من أماكن تواجدها بقذائف المدفعية الثقيلة وصواريخ أرض-أرض قرية البويضة ومدينة حلفايا.

ورداً على استهداف المدنيين، قامت قوات المعارضة بقصف تجمعات قوات النظام في بلدة القمحانة ورحبة خطاب بقذائف المدفعية الثقيلة وصواريخ التاو، ما أدى إلى سقوط قتلى لقوات النظام بينهم عنصران روسيان، كما استطاع مقاتلو المعارضة قنص عنصر لقوات الأسد على جبهة حربنفسه.

ويذكر أن المراكز الحيوية في مدينة اللطامنة، تعرضت يوم أمس لغارات جوية بالقنابل العنقودية، أدت إلى وقوع أربع إصابات بين المدنيين إضافة إلى أضرار مادية عديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *