مرآة العالم

كازاخستان جاهزة لاستضافة المفاوضات السورية

أعلنت وزارة الخارجية الكازاخستانية، اليوم الثلاثاء 10 كانون الثاني /يناير 2017، عن انتهاء التحضير لاستضافة المفاوضات بين الأطراف السورية، المزمع عقدها قريباً في عاصمتها الأستانة، برعاية من روسيا وتركيا وإيران.

وقال "مختار تليوبردي" النائب الأول لوزير الخارجية الكازاخستاني لوكالة "إنترفاكس- كازاخستان"، "بلادنا ترحب باستضافة المفاوضات ونحن مستعدون لتقديم الحلبة اللازمة لذلك، فيما تعتمد العملية التفاوضية بحد ذاتها والقضايا التي سيتم بحثها على المشاركين في هذه المفاوضات، وصرنا جاهزين من جهتنا لاستقبال المتفاوضين".

ومن المنتظر أن تنطلق مفاوضات الأطراف السورية في أستانا عاصمة كازاخستان في الـ23 من الشهر الجاري برعاية موسكو وأنقرة وطهران وبحضور المبعوث الأممي للتسوية السورية ستيفان دي مستورا.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، 5 كانون الثاني 2017، إن "محادثات السلام التي يجري التحضير لعقدها في وقت لاحق هذا الشهر في الأستانة، ينبغي أن يكون هدفها تعزيز وقف إطلاق النار والتمهيد لمفاوضات أوسع تدعمها الأمم المتحدة في شباط القادم".

وكان المستشار القانوني للمعارضة، أسامة أبو زيد، أكد في 6 كانون الثاني، أن المعارضة لن تشكل وفداً أو تحضر أي مفاوضات أو اجتماعات متعلقة بـ"الأستانة"، مع استمرار خرق الهدنة من قبل النظام والميليشيات المساندة له.

والجدير بالذكر أن اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا دخل حيز التنفيذ في 30 كانون الأول 2016، بعد محاولات روسية لاستثناء الغوطة الشرقية ومنطقة وادي بردى بريف دمشق.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *