مرآة البلد

متظاهرون من الطائفة الشيعية يقطعون طريق مطار دمشق الدولي للمطالبة بفك الحصار عن كفريا و الفوعة

تظاهر العشرات من أبناء الطائفة الشيعية عصر اليوم الاثنين و قاموا بقطع طريق مطار دمشق الدولي مطالبين بفك الحصار عن كفريا و الفوعة.

و رفع المتظاهرون عبارات تتهم فيها جيش النظام بالتخاذل و عدم السعي الجاد لفك الحصار عن المقاتلين المحاصرين في كفريا و الفوعة بريف إدلب.

و استنكر المتظاهرون وتيرة الغارات الجوية المنخفضة جدًا لطيران النظام على مواقع المعارضة السورية التي تتقدم في محيط البلدتين المحاصرتين.

المتظاهرون قطعوا طريق مطار دمشق الدولي ذهابًا عند جسر عقربا، و إيابًا عند الجسر الخمس، ثم ما لبسوا أن أعادوا فتح الطريق بالاتجاهين مهددين بإعادة قطعه مجددًا ابتداءً من الساعة الخامسة مساء اليوم ما لم يلق صوتهم أي صدى لدى المعنيين.

و كانت قوات المعارضة السورية قد أعلنت سيطرتها الكاملة على قرية “الصواغية” التي كانت تعد خط دفاع متقدم لقرية الفوعة، و ما زالت المعارك التي تشنها المعارضة على البلدتين مستمرة بوتيرة متصاعدة ردًا على حملة النظام و حزب الله العسكرية  على مدينة “الزبداني” بريف دمشق. 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *