مرآة البلد

مجلس حلب المحلي يتهم منظمة الغذاء العالمية بدعم إرهاب الأسد في حلب

أعلن “المجلس المحلي” لمدينة حلب، اليوم الأربعاء 24آب/أغسطس 2016، رفضه لما تسعى إليه منظمة الغذاء العالمية WFP من إدخال مساعدات إغاثية إلى أحياء حلب الشرقية عبر طريق الكاستيلو الذي يسيطر عليه النظام، مطالباً باعتماد طريق الراموسة عوضاً عن ذلك كممر إنساني إلى المناطق المحررة.
واتهم المجلس منظمة WFP بعدم حياديتها لتنسيقها مع نظام الأسد المسؤول عن قتل السوريين، واعتبر ذلك دعماً لإرهاب الأسد، مؤكدًا رفضه دخول أية موادّ إنسانية وإغاثية وطبية إلى المناطق المحررة من هذا الطريق.
وطالب المجلس الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالوقوف عند مسؤولياتها القانونية والإنسانية تجاه المدنيين في المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة.
ولفت المجلس إلى أن اعتماد المجتمع الدولي والأمم المتحدة أي طريق غير طريق الراموسة سيؤدي إلى اعتباره غير آمن لدخول قوافل المساعدات كما يعتبر مشاركة واضحة في إعادة فرض طوق عسكري على 400 ألف مدني.
يذكر أن عدداً من المنظمات الإنسانية كانت قد وافقت يوم أمس الثلاثاء على جعل طريق الكاستيلو ممراً إنسانياً لدخول المساعدات الأممية إلى حلب وذلك بناءً على استعداد روسيا لفرض تهدئة لمدة 48 ساعة يومي الخميس والجمعة القادمين.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *