مرآة العالم

مدرسة تركية تتطوع لتعليم اللاجئين اللغة والعادات والتقاليد والثقافة

تطوعت مدرسة تركية في ولاية قسطموني شمالي تركيا لتعليم أبناء وأسر اللاجئين ممن يرغبون بالتعلم حيث تقوم بالإشراف على تعليمهم اللغة التركية وبعض العادات والتقاليد التركية بهدف تجنيبهم مشاكل اجتماعية قد تعترض حياتهم.

وقالت بينور يغيت التي مارست مهنة التدريس 27 عاماً لوكالة الأناضول أمس الخميس 26/1/2017:” إنها تعتبر كافة أطفال العالم مثل أبنائها، وأنها تتأثر كثيراً من الوضع الذي حلّ بأطفال اللاجئين نتيجة الحروب الدائرة في بلدانهم”.

وعن فكرة تعليم اللاجئين اللغة التركية قالت:”فكرنا كيف نستطيع مساعدة هؤلاء الناس، وتبادر إلى أذهاننا فكرة فتح دورة تعليم اللغة التركية، وتواصلنا من أجل ذلك مع إدارة إحدى الثانويات، وخصصوا لنا غرفة وبدأنا بتعليمهم

ومن بين الذين يحضرون إلى الدورة التعليمية، طلاب من العراق وسوريا وأفغانستان، وأنّ الدورة ليست مقتصرة على تعليم اللغة، بل تقوم بتعليمهم العادات والتقاليد والثقافة التركية”.

وتحتضن تركيا قرابة 3 ملايين لاجئ ممن يخضعون لقانون الحماية المؤقتة حيث تقدم الحكومة التركية لأبنائهم خدمات التعليم المجانية إضافة إلى خدمات طبية وغيرها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *