أخبار تركياأهم أخبار تركيا

مصادر تركية: منظمة صواريخ «إس-400» لن تخضع للناتو

(متابعة – مرآة سوريا) أشاد حزب العدالة والتنمية، الحزب الحاكم في تركيا، بحيازة أنقرة لمنظومة صواريخ «إس-400» الدفاعية الروسية المتطوّرة، مؤكدا عدم إخضاعها لأنظمة حلف شمال الأطلسي.

وشدد التقرير الذي ذيل توقيع نائب رئيس الحزب «حمزة داغ»، على ضرورة امتلاك دول العالم المعاصر لأنظمة دفاع جوي بعيدة المدى.

وأكد التقرير، أن منظومة «إس-400» ستوضع تحت مراقبة القوات المسلحة التركية ولن تندمج في نظام الدفاع الجوي التابع لحلف شمال الأطلسي (الناتو).

وتعتبر بعض الدول الغربية، قرار الدولة العضو في «حلف شمال الأطلسي» (الناتو) شراء صواريخ من روسيا ضربة للحلف.

كما أثارت الصفقة قلقا لأن تلك الدفاعات لا يمكن دمجها في أنظمة «حلف شمال الأطلسي» الدفاعية.

وكشف «داغ»، أن الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا أقدمتا خلال عام 2016 على إخراج أنظمة الدفاع الجوي «باتريوت» من تركيا، مشيرا إلى أن هذا واحد من الأسباب وراء توجه تركيا لشراء نظام دفاع جوي متطور.

ويعد نظام «إس-400» أحدث نظام دفاع جوي ويعتبر من أكثر أنظمة الدفاع الجوي كفاءة في العالم.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، أكد الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان»، أن أنقرة وقعت اتفاقية مع موسكو بشأن شراء منظومات صواريخ الدفاع الجوي من طراز «إس 400»، وأنه قد تم دفع القسط الأول بالكامل.

وأكد وزير الدفاع التركي «نورالدين جانيكلي»، أن بلاده ستتسلم أول دفعة من المنظومة الدفاعية الصاروخية الروسية «إس 400» في عام 2019.

و«إس 400» هي منظومة صواريخ متطورة قادرة على تدمير أهداف من مسافات بعيدة، ويصل عدد الأهداف التي بإمكانها تتبعها في وقت واحد إلى 300، ويبلغ مدى تدمير الطائرات ما بين 3 و240 كم.

وبإمكان المنظومة تدمير جميع أنواع المقاتلات واعتراض الصواريخ المجنحة، وقد زُود الجيش الروسي بها منذ 2007.

المصدر
الخليج العربي
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *