مرآة البلد

معارض إيراني لـ مرآة سوريا: ثوار حلب أحبطوا أكثر من 20 خطة وضعها الحرس الثوري الإيراني خلال 3 أشهر

تمكنت قوات المعارضة السورية خلال 3 أشهر من إحباط أكثر من 20 خطة عسكرية، رسمها جنرال عسكريون إيرانيون، يتبعون للحرس الثوري، تهدف للسيطرة على مدينة حلب بالكامل.

و قال المعارض الإيراني، رضا كرامئي، لموقع مرآة سوريا إنّ  قوات المعارضة السورية أحبطت أكثر من 20 خطة عسكرية وضعها الحرس الثوري الإيراني لأجل السيطرة على مدينة حلب.

و أضاف كرامئي المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية خلال اتصال هاتفي:”لم تفلح أكثر من 20 خطة عسكرية رسمها كبار ضباط الحرس الثوري الإيراني ابتداء من شهر تموز/يوليو الماضي، لأجل السيطرة على حلب، جميعها تدمّرت و فشلت بالكامل”.

و بحسب كرامئي، فإنّ الحرس الثوري أرسل نخبة من قيادييه لتنفيذ هذه الخطط، إلا أنّ مقتل بعضهم، و إصابة أو فشل بعضهم الآخر، كان “خير تعبير عن الفشل الذي مني به عسكريو الحرس”.

و أرجع المعارض الإيراني فشل هذه الخطط إلى التصدي المستميت و غير المتوقع من قبل فصائل المعارضة السورية.

و كان قادة الحرس الثوري قد توسّموا خيرًا بعد أن أُطبِقَ الحصار على الأحياء الشرقية في المدينة، و التي تحولت بين ليلة و ضحاها إلى نقطة ضعف لمناوئي نظام الأسد، بحسب كرامئي.

و تابع المعارض الإيراني:”نستطيع القول إنّ ثوار سوريا ببضع بنادق و صواريخ محلية و عدد قليل من مضادات الدروع، تمكنوا بالفعل من إلحاق هزائم كبيرة بالحرس الثوري الإيراني، الذي يزجّ بنخبة مقاتليه و قادته جنبًا إلى جنب من أحدث الطائرات الروسية و الدعم اللوجيستي غير المحدود على الأرض”.

و كانت المعارضة السورية قد أطلقت الجمعة الماضية مرحلة جديدة من “ملحمة حلب الكبرى”، و تمكنت خلال ساعات من تحقيق إنجازات هامة، أبرزها تحرير ضاحية الأسد، و منطقة منيان، بالإضافة إلى عدد من الحواجز و النقاط العسكرية الهامة في الجهة الغربية من المدينة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *