مرآة البلد

معارك عنيفة على محاور جبل الأكراد ومحاولات تقدم لقوات النظام وميليشياته

أطلقت قوات النظام وميليشيا “صقور الصحراء”، الموالية لها صباح اليوم الاثنين 22 آب/أغسطس 2016، هجوماً واسعاً على جبهة كبانة، بجبل الأكراد في الريف الشمالي لريف اللاذقية.

وتسعى قوات النظام والمليشيات الموالية لها، لاقتحام المنطقة وسط تغطية جوية مكثفة من المقاتلات الروسية، التي استهدفت محاور الاشتباك بأكثر من 25 غارة منذ ساعات الفجر، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي غير مسبوق. حيث تمكن مراسل مرآة سوريا في إدلب “أحمد الخطيب” من رصد الحرائق التي شبت في الغابات المحيطة نتيجة لأعمال القصف العشوائي الذي طال المنطقة.

من جانبها ردت فصائل المعارضة باستهداف نقاط تمركز قوات النظام في تلة الغزالة براجمات الصواريخ، بغية التخفيف عن محور كبانة.

هذا وكانت ميليشيا “صقور الصحراء” -التي تقود المعركة- قد بدأت قبل أيام بحشد قواتها استعداداً لمعركة كبانة، والتي أطلقت عليها اسم “معركة الخندق”.

ويتمتع محور كبانة بأهمية استراتيجية كونه يطل ويرصد مناطق واسعة في ريف ادلب الغربي ومنطقة سهل الغاب بريف حماة، بالإضافة لمساحات واسعة تخضع لسيطرة فصائل المعارضة بريف اللاذقية الشمالي.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *