مرآة البلد

مقتل ضابط إيراني جديد في سوريا

شيعت إيران اليوم الثلاثاء، قائدًا كبيرًا جديدًا قتل في سوريا، وهو القائد الرابع الذي يقتل منذ بداية هذا الشهر في سوريا بمعارك مع فصائل المعارضة السورية. 
وقالت وكالات إيرانية إن نادر حميد توفي في مستشفى سوري الأسبوع الماضي متأثرًا بجروح طلقات أصيب بها في معركة قبل عدة أيام. وهو قائد بارز في قوات الباسيج التابعة للحرس الثوري الإيراني.
ووفقا لوكالة تسنيم المقرّبة من الحرس الثوري فقد قتل ضابطان نظاميان من قوات الحرس الثوري في جزء لم يكشف النقاب عنه في سوريا يوم 12 تشرين الأول الماضي، كما قتل جنرال كبير بالحرس الثوري بالقرب من حلب في الثامن من ذات الشهر أيضًا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *