مرآة البلد

ملخص حلب اليوم.. تنظيم الدولة يقتل أكثر من 220 عنصرًا للنظام في خناصر، و جيش الشمال يقطع طرق عفرين

يقوم مراسلو “مرآة سوريا” برصد أهم الأحداث في مدينة حلب و أريافها، و إعدادها بقالب مختصر تبقي القارئ على اطلاع بأهم الأحداث الميدانية المتعلقة بالمدينة و ريفها.

 

مدينة حلب:

تجددت اليوم 24-02-2016 الاشتباكات العنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين قوات المعارضة والمليشيات الكردية المدعومة بالطيران الروسي على جبهة السكن الشبابي في حي الأشرفية.

وفي مناطق سيطرة النظام في المدينة سُجل سقوط قذائف هاون في كل من ساحة سعد الله الجابري والحديقة العامة بالإضافة إلى شارعي بارون والقوتلي ما أوقع ثلاثة قتلى على الأقل وعدداً من الجرحى، كما تم تشييع جنازات لخمسة أشخاص تحت سن الثامنة عشر قتلوا أمس نتيجة سقوط قذائف على حي الزهراء.

و تشهد أحياء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار المحروقات والمواد الغذائية وأجور المواصلات منذ ثلاثة أيام نتيجة الاشتباكات الجارية على طريق خناصر-حلب.

الريف الجنوبي:

وفي جنوب المدينة أعلنت وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم الدولة مقتل أكثر من 220 عنصرًا لقوات النظام خلال المعارك الدائرة في محيط منطقة خناصر منذ ثلاثة أيام.

 كما أفادت الوكالة بتمكن التنظيم اليوم من تدمير وإعطاب ثلاث دبابات وسيارة عسكرية في وقت تمكنت فيه قوات النظام والمليشيات الموالية لها من استعادة السيطرة على قرية رسم النفل شمال خناصر.

كما أحبطت قوات المعارضة محاولة قوات النظام التقدم نحو قرية كفربيش وأوقعت قتلى وجرحى في صفوف القوات المهاجمة بالتزامن مع قصف جوي وصاروخي على قرى بنان الحص، الحاجب، ربيعة، كركور ومربع بيشة.

الريف الشمالي:
وفي الريف الشمالي أعلن “جيش الشمال” أحد مجموعات المعارضة السورية والعامل في مدينة إعزاز ومحيطها عن إغلاقه كافة الطرق المؤدية إلى مدينة عفرين بشكل كامل رداً على تجاوزات المليشيات الكردية وفصيل “جيش الثوار” مستثنياً الحالات الإنسانية.

كما دمرت المعارضة دشمة يتحصن فيها قناص للمليشيات الكردية على جبهة عين دقنة بصاروخ تاو.

وتعرضت تجمعات قوات النظام والمليشيات الشيعية في قرية الطامورة قرب عندان لقصف بقذائف الدبابات ومدافع 122.

وأعلن اليوم “جيش الثوار” التابع لقوات سوريا الديمقراطية الحليفة للنظام السوري أنّ الجيش التركي استهدف مناطق سيطرته بأكثر من 12 قذيفة مدفعية.

الريف الغربي:
وفي الريف الغربي للمدينة نفّذ الطيران الروسي عدة غارات بالصواريخ الفراغية على مدينة الأتارب ما أوقع ثلاثة قتلى وثمانية جرحى من المدنيين.

الريف الشرقي:
أفاد ناشطون معارضون بقيام قوات النظام بحرق منازل المدنيين في القرى التي انسحب منها تنظيم الدولة مؤخراً كما تعرضت مدينة الباب لقصف بقذائف المدفعية الثقيلة.

https://youtu.be/Vgs52xflXVohttps://youtu.be/Z5VEZ0Dojmc

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *