مرآة البلد

نجاة عبد الله المحيسني من محاولة اغتيال في إدلب

نجا الداعية السعودي والشرعي في هيئة تحرير الشام, «عبد الله المحيسني»,  من محاولة اغتيال تعرض لها بعد أداء صلاة الجمعة اليوم 16 حزيران/يونيو 2017 , في جامع «أبي ذر الغفاري» وسط مدينة إدلب.

وبحسب مراسلنا في مدينة إدلب أحمد خطيب فإن انتحارياً يرجح أنه كان يقود دراجة نارية استهدف سيارة الداعية عبد الله المحيسني على باب مسجد أبي ذر الغفاري في مدينة إدلب عقب أدائه صلاة الجمعة ما أسفر عن مقتل مرافق «المحيسني» أمام باب المسجد، بالإضافة لإصابة تسعة مدنيين بجروح خطرة نقلوا على إثرها للمشفى.

وقد سبق أن تعرض المحيسني لإطلاق نار مباشر من أحد حواجز ريف إدلب، خلال عمله بحل إحدى المشكلات بين الفصائل العسكرية هناك، بالإضافة لتعرضه للإختناق بقصف قوات النظام مدينة خان شيخون بالأسلحة الكيماوية في الرابع من نيسان الماضي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *