مرآة البلد

والد زهران علوش: اعتداء جبهة النصرة وفيلق الرحمن ظلم لا يرضاه الله و يجب إرجاع السلاح المنهوب

وجه عبد الله علوش، والد قائد جيش الإسلام السابق، زهران علوش، رسالة إلى المجلس الإسلامي السوري، يحضه فيها على إعادة السلاح “المنهوب” لجيش الإسلام بغرض فتح الجبهات من جديد.

و قال علوش في بيان نشره حساب الهيئة السياسية لجيش الإسلام على موقع تويتر:”هذه أول مرة أكتب لكم و يعتصرني الألم من تكالب الأعداء و تخاذل الأصدقاء، ما جرى في الغوطة من اعتداء جبهة النصرة و فيلق الرحمن ظلم عظيم لا يرضاه الله”.

و اعتبر علوش أنّ “الحق واضح جدًا في هذه القضية”، مطالبًا المجلس بـ “إرجاع المعامل و السلاح المنهوب و فتح الطريق إلى نفق الجيش لإدخال الذخيرة و إسعاف المجاهدين و فتح الجبهات التي هدأت بشكل مريب منذ نهاية شهر نيسان إلى الآن”.

و تابع:”إنّ مجلسكم الموقر يحمل أمانة البيان و في عنقه إلى يوم القيامة العهد الثقيل لقول الحق و إظهاره للناس و الأخذ على يد الظالم و أطره على الحق أطرًا و ردعه عن ظلمه”.

و أرجع علوش “إضعاف الغوطة و تقسيمها و تركها فريسة لمرتزقة الشيعة و النصيرية” إلى “عجز المصلحين عن قول الحق.

و كانت اشتباكات عنيفة عد اندلعت بين جيش الإسلام من جهة، و جيش الفسطاط و فيلق الرحمن و جبهة النصرة من جهة أخرى في الغوطة الشرقية قبل شهور، و أدت إلى وهن عسكري ملاحظ في المنطقة، خلّف لاحقًا خسارة المعارضة للقطاع الجنوبي من الغوطة، إضافة إلى عدد من القرى و البلدات، آخرها تل كردي و تل الصوان.

1

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *