مرآة العالم

وفاة الشيخ “عمر عبد الرحمن” الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية بمصر ومساع لدفنه في بلاده

أعلنت وزارة العدل الأميركية في بيان لها السبت 18 شباط/فبراير 2017، عن وفاة الشيخ “عمر عبد الرحمن” الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية بـمصر في معتقله بالسجون الأمريكية، بسبب المرض.

وذكرت الوزارة في بيانها أن “عبد الرحمن” البالغ من العمر 78 عاماً توفي في سجن “بوتنر” بولاية كارولينا الشمالية لأسباب طبيعية بعد صراع طويل مع مرض السكري وشرايين القلب التاجية.

وتوفي الشيخ المعروف “بالشيخ الكفيف” عقب يوم من تواصل المخابرات الأميركية مع أسرته من أجل استكمال عقوبة السجن عليه مدى الحياة في مصر نظراً لمعاناته مع المرض.

وبحسب وكالات فإن السلطات الأميركية أبلغت أسرتهما بوفاة والدهما، وأن الأسرة تعمل على استكمال الإجراءات القانونية لنقل الجثمان إلى مصر ودفنه بها وفقا لوصية والدهما.

ويعرف عبد الرحمن بأنه الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية التي حملت السلاح ضد الحكومة المصرية في مطلع التسعينيات.

وكان قد سُجن مرتين إحداهما نحو ثمانية أشهر في،1970 والأخرى ثلاث سنوات بعد مقتل الرئيس أنور السادات في 1981، لكنه نال البراءة في قضية اغتيال السادات وخرج من الاعتقال عام 1984.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *