مرآة البلد

هل يوجد “طبخة” وراء إعلان إدلب مدينة تحت سيطرة ” القاعدة”؟

احتل خبر تحرير مدينة إدلب أغلب العناوين في وسائل الإعلام العربية والأجنبية.

ولكن كان من اللافت التركيز لدى الجميع على نقطة واحدة وهي أن القاعدة تسيطر على مدينة مهمة شمال سوريا.

نعم جبهة النصرة شاركت بشكل رئيسي في تحرير المدينة ولكن جبهة النصرة ليست الفصيل الوحيد الذي قاتل النظام في إدلب.

فأحرار الشام كان لها دور محوري ومهم والثقل العسكري الأكبر في التحرير بالإضافة لفيلق الشام وجند الأقصى.

ان طريقة التغطية الإعلامية الغربية لتحرير المدينة والتركيز على هيمنة القاعدة على المشهد العسكري تثير العديد من التساؤلات حول محاولة استنساخ تحرير ادلب بتجربة الرقة

نورد لكم بعض العناوين التي تناولتها وسائل الإعلام حول تحرير إدلب :

هآريتس الإسرائيلية عنونت بأن الأسد خسر مدينة ثانية لصالح القاعدة

رويترز قالت بأن فصائل إسلامية تسيطر على مدينة  شمالية مهمة

المرصد السوري : جبهة النصرة وحلفاؤها يسيطرون على مدينة إدلب

 

الوسوم

مقالات ذات صلة