مرآة العالم

اللاجئون السوريون يرسمون العلم اللبناني على جداران خيامهم و يؤكدون أنهم لاجئون لا إرهابيون

أقدم اللاجئون السوريون في مخيمات لبنان على رسم العلم الوطني اللبناني على خيامهم من الخارج و ذلك بعد حملة الاعتقالات التي شنها الجيش اللبناني على مخيمات “بر الياس” قبل يومين.

و تأتي هذه المبادرة كما قال اللاجئ “محمد الحمود” بهدف “تخفيف الاحتقان” و خفض التوتر ما بين اللاجئين السوريين و الجيش اللبناني.

أما “أم تيسير” إحدى اللاجئات من مدينة حمص فتقول:” إنّه مع ضعف ذات اليد و الحيلة لا بدّ لا كلاجئين أن نوصل رسالة للشعب اللبناني و حكومته و جيشه بأننا لسنا دعاة حرب أو فوضى، إنّما نؤمن بأننا على أرض نعتبرها أرضنا و علينا واجبات فيها ريثما تتحسن الأوضاع في سوريا”

و أضافت:” لم نجد إلا جدران خيامنا لإيصال شيء مما نريد أن يعرفه اللبنانيون”.

يأتي ذلك في حين أطلق ناشطون معارضون حملة على مواقع التواصل الاجتماعي حملت وسم ” #لاجئ_لا_إرهابي” في إشارة إلى أنّ السوريين الموجودين في الأراضي اللبنانية هم لاجئون اضطروا للجوء و ليسوا إرهابيين اختاروا الذهاب إلى لبنان لنشر الفوضى.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة