مرآة البلد

قوات النظام على مشارف مطار الطبقة وعشرات القتلى في صفوفها

تصاعدت حدة الاشتباكات اليوم الأحد 19 حزيران/يونيو 2016، بين قوات النظام ومقاتلي تنظيم الدولة، على محاور ريف حماة الشرقي، وريف الرقة الغربي.

وفي التفاصيل، أعلنت وكالة ناسا الرسمية عن تقدم جديد لقوات النظام والمليشيات الموالية لها، وسيطرتها على حقول بترول “الثورة” ومساكنها، بدعم من الطيران الروسي، مستغلة الطبيعة الصحراوية المكشوفة للمنطقة.
وبهذا تصبح قوات النظام على بعد 10 كم تقريباً كم مطار الطبقة العسكري، بعد أيام من سيطرتها على مثلت “الرصافة-أثريا-الطبقة” الاستراتيجي.

من جانبها أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة، عن تفجير مقاتليها لعربتين مفخختين وسط مواقع قوات النظام، بالقرب من حقول الثورة جنوب مدينة الطبقة، ما أوقع قرابة الثلاثين قتيلاً في صفوفها، وتدمير رشاش ثقيل، بالإضافة لتدمير دبابة بصاروخ حراري.

وسقط العشرات من المدنيين، في مدينة الطبقة قتلى وجرحى إثر قصف روسي مكثف بالقنابل العنقودية، طال الأحياء السكنية في المدينة.

ويرى مراقبون أن قوات النظام تسعى للسيطرة على مدينة الطبقة ومطارها العسكري، ما يتيح لها اختراق محافظة الرقة من خاصرتها الجنوبية الغربية، ضمن توقعات بحصول مقاومة شديدة من قبل تنظيم الدولة، حيث تعتبر الرقة بمثابة عاصمته في سوريا.

الوسوم

مقالات ذات صلة