مرآة البلد

معارك عنيفة تخلف عشرات القتلى بين قوات سوريا الديمقراطية وتنظيم الدولة على أطراف منبج

تصاعدت حدة الاشتباكات اليوم الخميس 23 حزيران/يونيو 2016، بين “قوات سوريا الديمقراطية” من جهة، وتنظيم الدولة من جهة أخرى، على أطراف مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة عن تمكن الأخير من صد محاولة “قسد” التقدم والسيطرة على مزارع زنغل شمال منبج، وقتل 30 عنصراً منهم بتفجير عربة مفخخة استهدفت رتلاً لهم في المنطقة.

وأفادت الوكالة بمقتل عددٍ آخر خلال اشتباكات وقصف جوي أمريكي “عن طريق الخطأ” شمالي المدينة.

من جانبها نقلت وكالة “باسنيوز” عن مصدر عسكري في “قوات سوريا الديمقراطية” مقتل العشرات من تنظيم الدولة في قرية “قناة الشيخ طباش” جنوب غرب منبج، وأكد المصدر سحب 15 جثة للقتلى، والسيطرة على كميات من الأسلحة والذخائر.

إلى ذلك وثق ناشطون ميدانيون مقتل قرابة 10 مدنيين، بينهم نساء من عائلة واحدة في قرية “جب حمزة”، بالريف الجنوبي لمدينة منبج، بقصفٍ مدفعيٍ نفذته قوات سوريا الديمقراطية.

يذكر أن محيط مدينة منبج يشهد تقدماً مستمراً، لـ “قوات سوريا الديمقراطية” في محيط المدينة بدعم من طيران التحالف، حيث باتت تطوق المدينة بشكل شبه كامل.

الوسوم

مقالات ذات صلة