مرآة البلد

وقوع قتلى وجرحى بقصف جوي روسي على مدينة سرمين بريف إدلب الشرقي (فيديو)

شنت الطائرات الحربية الروسية وطائرات النظام المروحية، غارات جوية مكثفة على عدة مدن وبلدات في ريف إدلب، ما أسفر عن سقوط عدد من الضحايا والجرحى المدنيين.
وقال “أحمد خطيب” مراسل مرآة سوريا في إدلب، إن الطائرات الحربية الروسية شنت صباح اليوم الثلاثاء 2/آب، عدة غارات على مدينة سرمين التي تقع شرق مدينة إدلب، ما أدى لمقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل وامرأة وأصيب خمسة عشر آخرون، فيما لم تسجل أية إصابات بقصف مماثل على بلدة رام حمدان.
كما قامت طائرات النظام المروحية ليلة أمس بقصف مدينة سراقب بريف إدلب بالبراميل المحملة بمادة الكلور، ما أدى لإصابة عشرات المدنيين بحالات اختناق.

كذلك طال قصف الطائرات الحربية الروسية مدينة إدلب، قرب محطة الكهرباء على الطريق الواصل بين مدينتي سرمين وإدلب، دون أنباء عن وقوع إصابات.
هذا ويذكر أن 32 مدنياً قتلوا يوم أمس وجرح العشرات بقصف لسلاح الجو الروسي على بلدة أبو الضهور والبلدات التي تحيط بها وذلك عقب سقوط طائرة مروحية روسية في المنطقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة