مرآة البلد

أسماء الأسد تكرّم طلاب الطائفة العلوية في اللاذقية

على وقع المجازر التي يرتكبها الطيران السوري، و الروسي في وسط و شمال سوريا، و التي يسقط ضحيتها يوميًا عشرات القتلى و الجرحى، جلّهم من الأطفال، قامت أسماء الأخرس، زوجة رأس النظام، بشار الأسد، الأحد 14 آب/أغسطس، بتكريم دفعة من طلاب “المركز الوطني للمتميزين” في اللاذقية.

و يضم المركز عددًا من الطلاب الحاصلين على شهادة التعليم الأساسي، و تم تأسيسه عام 2008 و افتتح في تموز/يوليو 2009، يقدم خلاله للطالب راتبًا شهريًا و يوفر السكن الداخلي و مقاعد جامعية.

و كان الكثير من الحديث انتشر حول هذا المركز، و “طائفيته” حيث يضم في قاعاته أبناء الطائفة العلوية، التي ينحدر منها بشار الأسد، و معظم شخصيات نظامه، كما أن منتسبيه هم من أبناء المسؤولين أو رؤوس الأموال المقربين من نظام الحكم.

و وزّعت أسماء الأخرس شهادات تخرج للخريجين الـ 64، في حين يبحث الأهالي في حمص و إدلب و حلب عن نقاط طبية قادرة على معالجة جراح أبنائهم التي خلّفها قصف طيران الأسد و حليفه الروسيّ.

الوسوم

مقالات ذات صلة