مرآة البلد

السعودية تناشد مجلس الأمن وقف شلال الدماء في سوريا

وجه مجلس الوزراء السعودي، اليوم الاثنين 15 آب/أغسطس 2016، مناشدة إلى المجتمع الدولي، ومجلس الأمن بتقديم الحماية الفورية والعاجلة للمدنيين والأطفال في حلب، وسائر المدن السورية.

وطالبهم المجلس كذلك بوقف شلال الدماء، والقيام بدور فاعل في تيسير إيصال المساعدات الإنسانية بشكل فوري، بدل التهجير القسري للأطفال وعائلاتهم.

وأكد الوزراء السعوديون في الجلسة التي عقدت برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز، “إدانة المملكة بأشد العبارات لاستمرار الانتهاكات السورية وحلفائها بشكل يومي ضد المدنيين، وتعريض النساء والأطفال للقتل وتدمير المدن بالقصف الجوي العشوائي، والاستهداف المتعمد للمدارس والمستشفيات، والأطقم الطبية، واستخدام الحصار كأسلوب من أساليب الحرب”.

وأشار مجلس الوزراء إلى أن “أبناء الشعب السوري يموتون جوعاً، أو من نقص الدواء، جراء ما تقوم به قوات الحرس الثوري الأجنبية، وميليشيات حزب الله الإرهابي، من دور إجرامي ومساهمة في القتل والتشويه، لتعزيز ما تقوم به قوات النظام السوري”.

الوسوم

مقالات ذات صلة