مرآة البلد

ضحايا وجرحى في صفوف المدنيين بقصف لطائرات النظام على مدينة إدلب وريفها

تشن طائرات النظام الحربية وحليفتها الروسية عشرات الغارات يومياً على مدينة إدلب وريفها، مستهدفةً الأماكن المأهولة بالسكان، وموقعةً العديد من الضحايا والجرحى.

وقال “أحمد خطيب” مراسل مرآة سوريا في إدلب، إن ثلاثة مدنيين قتلوا وأصيب العشرات، اليوم الجمعة 19 آب/أغسطس 2016، جراء غارات جوية على مدينة إدلب، استهدفت جامع أبي ذر وحي القصور في المدينة، وخلفت دماراً كبيراً في الأبنية السكنية والمحال التجارية.

كما قامت طائرات النظام الحربية بشن غارات جوية على بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى لمقتل امرأة نازحة من مدينة اللطامنة في ريف حماه الشمالي وإصابة آخرين بجروح.

و شنت الطائرات الحربية الروسية غارة جوية بالقنابل العنقودية استهدفت فيها سوق البازار ببلدة أرمناز، دون وقوع إصابات.

يذكر أن ستة مدنيين قضوا بينهم طفل وأصيب عشرة آخرون يوم أمس، جراء غارات جوية شنتها طائرات النظام الحربية على المناطق السكنية في مدينة إدلب، كما أدى قصف بالمدفعية الثقيلة من حواجز النظام شمال مدينة حماه لمقتل عائلة كاملة في بلدة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة