مرآة البلد

تنظيم الدولة يعلن تبنيه التفجير الذي ضرب معبر أطمة الحدودي مع تركيا

أعلن تنظيم الدولة تبنيه التفجير الذي استهدف صباح اليوم 6 تشرين الأول/أكتوبر 2016، تجمعاً لمقاتلي المعارضة عند معبر أطمة الحدودي مع تركيا، في ريف إدلب.

وقالت وكالة أعماق الناطقة باسم تنظيم الدولة عقب حدوث التفجير، إن انتحارياً فجر سيارته المفخخة ضمن رتلٍ لفصائل المعارضة عند معبر أطمة الحدودي.

واستهدف التفجير تجمعاً لمقاتلي الفصائل المعارضة كانوا يستعدون للانطلاق نحو مناطق ريف حلب الشمالي، ما أسفر عن سقوط أكثر من30 قتيلاً وعشرات الجرحى.

وأضاف ناشطون، أن بين القتلى، رئيس مجلس القضاء الأعلى “خالد السيد”، والنائب العام “محمد فرج” أحد محامي حلب الأحرار وقيادي ميداني في حركة “أحرار الشام” يدعى “هشام خليفة”.

من الجدير بالذكر أن تفجيراً مماثلاً استهدف منذ أشهرٍ تجمعاً لمقاتلي المعارضة عند معبر أطمة الحدودي مع تركيا، تبناه تنظيم الدولة، و راح ضحيته عشرات القتلى والجرحى.

الوسوم

مقالات ذات صلة