مرآة البلد

ضحايا وجرحى بقصف جوي على مدينة سراقب في ريف إدلب

شنت طائرات النظام الحربية اليوم الأربعاء 2 تشرين الثاني/نوفمبر 2016، عدة غارات جوية على مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي، ما أدى لسقوط ضحايا وجرحى.

وقال “أحمد خطيب” مراسل مرآة سوريا في إدلب، إن الطائرات الحربية استهدفت بأكثر من 14 غارة جوية بصواريخ فراغية وأخرى تحمل مظلات شديدة الانفجار تجمعات المدنيين في سوق شعبي داخل مدينة سراقب والحي الجنوبي والأوتستراد الدولي، ما أسفر عن مقتل 5 مدنيين بينهم امرأة وطفل وإصابة عشرة آخرين، بالإضافة لدمار كبير لحق بالأبنية السكنية.

كما شن الطيران الحربي غارتين جويتين على قرية مشمشان بريف إدلب الغربي، ما أسفر عن أضرار مادية في منازل المدنيين والممتلكات.

ويذكر أن 5 مدنيين أصيبوا، السبت الماضي، جراء ثلاث غارات بالصواريخ شنتها طائرات النظام الحربية على مدينة معرة مصرين في ريف إدلب، وكانت “مديرية التربية والتعليم الحرة” في إدلب، علّقت عمل المجمعات التربوية والمدارس الرسمية والخاصة في المحافظة، لمدة أسبوع بدءاً من يوم السبت الماضي “حفاظاً على سلامة الطلاب والمعلمين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة