مرآة البلد

فصائل درع الفرات تسيطر على أربع قرى جديدة بريف حلب الشمالي

واصلت قوات درع الفرات الاثنين 7 تشرين الثاني/نوفمبر 2016، تقدّمها باتجاه مدينة الباب بريف حلب الشمالي، حيث تمكنّت من السيطرة على عدد من القرى المحيطة بها، عقب معارك خاضتها ضد تنظيم الدولة، ضمن إطار عملية درع الفرات.


وقال ناشطون ميدانيون، إن مقاتلي الفصائل المعارضة قاموا بشنّ هجوم على مواقع تنظيم الدولة شمال مدينة الباب، حيث اندلعت على إثره اشتباكات بين الطرفين، تمكنت المعارضة خلالها من السيطرة على قرى تل بطال والشيخ جراح وشبيران ومزارعها بالإضافة إلى قرية تل جرجى.


وتشهد جبهات ريف حلب الشمالي معارك كرٍ وفرٍ بين قوات درع الفرات من جهة وعناصر تنظيم الدولة من جهة أخرى، حيث أعلن التنظيم اليوم عن تمكنه من استعادة السيطرة على قرى شدود وبرعان وعبلة غرب مدينة الباب، فيما استطاعت الفصائل المعارضة استعادة السيطرة على قرى الأيوبية والعامرية وجبين قرب مدينة الراعي، كان التنظيم قد سيطر عليها خلال الأيام الماضية.


وتسعى فصائل المعارضة المدعومة من تركيا للوصول إلى مدينة الباب بغية قطع الطريق على الميليشيات الكردية التي تسعى لإقامة دويلة انفصالية محاذية للشريط الحدودي مع تركيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة