مرآة البلد

ضحايا من عائلة واحدة بقصف جوي روسي استهدف بلدة في ريف حماة

شنت طائرات حربية روسية ليلة الثلاثاء 4 نيسان /أبريل 2017، غارات جوية استهدفت فيها بلدة بريف حماة الشمالي الغربي، ما أسفر عن سقوط ضحايا من عائلة واحدة.

وقال ناشطون ميدانيون، إن الطائرات الحربية استهدفت بالصواريخ الفراغية بلدة كفرنبودة، ما أسفر عن مقتل رجل وزوجته وطفلته، جراء استهداف منزلهم ليلاً.

وسقط عدد من الضحايا والجرحى يوم أمس جراء قصف جوي روسي استهدف مدينة حلفايا في ريف حماة الشمالي.

ورداً على قصف قوات النظام واستهدافهم المدنيين بالغازات السامة استهدفت فصائل المعارضة بصواريخ من نوع “الفيل” تجمعات ومواقع قوات النظام المتمركزة داخل مدينة محردة في ريف حماة الغربي.

ويذكر أن قوات النظام والميليشيات الداعمة لها تمكنت يوم أمس الاثنين من استعادة السيطرة على بلدة معردس وقرية الإسكندرية وتلة الدوير في ريف حماة الشمالي بعد معارك دارت بينها وبين فصائل المعارضة وسط قصف جوي عنيف على محاور الاشتباكات في المنطقة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة