مرآة البلد

إيران تدين الهجوم الكيماوي وتعلن استعدادها لاستقبال المصابين وتقديم العلاج لهم!

أدانت إيران، حليفة نظام بشار الأسد، الهجوم الكيماوي الذي ضرب يوم أمس مدينة خان شيخون، في ريف إدلب الجنوبي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي” الأربعاء 5 نيسان/إبريل 2017، ندين بشدة اي استخدام للسلاح الكيماوي في سوريا بصرف النظر عن مسببيه وضحاياه.

وأكد قاسمي أن “بلاده تعرب عن مواساتها لأسر ضحايا هذه الكارثة المؤلمة في خان شيخون بمدينة ادلب وتعلن استعدادها لاستقبال وعلاج مصابي هذه الحادثة”.

وتعتبر إيران الحليف الأقوى لنظام الأسد، وتعمل على مدّه بقوات عسكرية كبيرة تشارك جيشه بخوض المعارك ضد مقاتلي المعارضة.

وكان قد سقط أكثر من 100 مدنياً وأصيب المئات بحالات اختناق، معظمهم من الأطفال والنساء، يوم أمس الثلاثاء، جراء استهداف طائرات النظام لمدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي بغازات سامة رجّح أطباء أن تكون “السارين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة