مرآة البلد

مسؤول تركي يوضح مسألة دمج الطلاب السوريين ومراكز التعليم المؤقتة والعاملين فيها

أكد مدير عام قسم التعليم مدى الحياة في وزارة التربية التركية «علي رضا ألطونل» أنه سيتم دمج الطلاب السوريين مع أقرانهم الأتراك في المدارس وسيتعلمون اللغة العربية مشيراً إلى أن المدرسين في مراكز التعليم المؤقتة ستتاح لهم فرصة التدريس في المدارس التركية.

وقال رضا ألطونل بحسب ما ذكرت وكالة الأناضول اليوم الخميس 20 نيسان/أبريل 2017 : إن” 833 ألف لاجئ سوري ممّن في تركيا، هم في أعمار الدراسة المختلفة، وأنّ 503 آلاف منهم يتابعون مسيرتهم الدراسية”.
وأوضح ألطونل بأن وزارة التربية تسعى لتحول مراكز التعليم المؤقتة إلى مراكز تعليمية مناسبة قائلاً: “هذه المراكز ليست مناسبة بالمعنى الصحيح، ولا تلائم التعليم، ولذلك بدأنا بتحويل هذه المراكز إلى مدارس تتوفر فيها الشروط الملائمة للدراسة، ومع حلول العام الدراسي 2018 – 2019، نكون قد أنجزنا هذه المهمة تماماً”.
وأكد المسؤول التركي “أن الطلاب السوريين الذين سيتم دمجهم مع أقرانهم الأتراك في المدارس، سيتابعون تعلّم اللغة العربية، وأن المدرسين العاملين في المراكز المؤقتة حالياً، سيكون لهم فرصة متابعة عملهم في التدريس بالمدارس التركية”.

وتجدر الإشارة إلى أن عدد الطلاب السوريين الذين يتلقون التعليم في تركيا بلغ 500 ألف طفل من أصل 850 ألف طفل في سن التعليم أو دونه وإن 205 آلاف طفل سوري يدرسون في مدارس حكومية تابعة للوزارة مع الطلاب الأتراك بينما 300 ألف آخرين يتابعون تعليمهم في مراكز التعليم المؤقتة في عموم تركيا بحسب ما أعلن الشهر الماضي أرجان دميرجي نائب مستشار وزارة التربية والتعليم التركية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة